الرئيسية / ثقافة وفنون / تفسير رؤية المطر في المنام وما يخفية من اسرار عجيبة

تفسير رؤية المطر في المنام وما يخفية من اسرار عجيبة

نزول قطرات المطر في المنام يفسر بحسب حالة الشخص الفردية من جميع الجهات كالتالي :

تفسير رؤية المطر للعزباء
رؤية المطر للمرأة العزباء دليل على طمع الناس بها، وتدل رؤية المشي تحت المطر للعزباء على البحث عن زوج أو مصدر عمل، فيما تدل رؤية الاغتسال بالمطر للعزباء دليل على صونها لنفسها والله أعلم.
تفسير رؤية المطر للمتزوجة
رؤية المطر للمرأة المتزوجة تدل على الرزق والاستقرار في حياتها، وأمَّا رؤية المشي تحت المطر للمتزوجة فتدل على السعي في تدبير شؤون أسرتها، ورؤية الاغتسال بالمطر للمتزوجة دليل على العفو والسماح.
تفسير رؤية المطر للمطلقة والأرملة
بالنسبة للمرأة المطلقة تدل رؤية المطر على كلام الناس عنها فلا تعرض نفسها للتهم، وأمَّا رؤية المشي تحت المطر للمطلقة والأرملة فدليل على السعي في تدبير أمور حياتهن.
ورؤية الاغتسال بالمطر للمرأة المطلقة دليل على رحمة الله لها وزواجها، كذلك الاغتسال بماء المطر للمرأة الأرملة يدل على زوال همومها وأحزانها بإذن الله، وقد تكون رؤية المطر للمرأة الأرملة دليل على عطف الناس عليها وتعاطفهم معها.
تفسير رؤية المطر للحامل
رؤية المطر للمرأة الحامل في المنام تدل على نمو جنينها نمواً سليماً بإذن الله تعالى، ويدل المشي تحت المطر في المنام للحامل على السعي نحو النجاة والخلاص من آلامها، فيما تدل رؤية الاغتسال بالمطر للمرأة الحامل على قرب ولادتها بخير وسلام إن شاء الله.
نزول المطر في المنام والمطر الغزير
(وَأَنزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقاً لَّكُمْ فَلَا تَجْعَلُوا لِلَّهِ أَندَاداً وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ) سورة البقرة آية 22
المطر كما ذكرنا في عمومه خيرٌ ما لم يكن فيه ضرر أو أذى، ورؤية نزول المطر الطبيعي في البلاد في وقته تدل على الخصب والرزق لأهل تلك الأرض بإذن الله، وقد يكون ذلك بغلَّة زراعية جيدة أو بمساعدة تصلهم.
وإن كان أهل البلاد في غمٍّ وعذاب دلَّ المطر في الحلم على الفرج ما لم يحمل معه أذى فيكون ذلك مضاعفة همومهم وأحزانهم والله أعلم، وكل مطر محمودٍ في اليقظة محمودٌ في المنام والعكس صحيح كما يقول ابن سيرين.
أمَّا رؤية المطر الضار ففيها من الضرر والخوف للرائي بقدر ما يرى في المنام، فالمطر قد يدل على العلل كما يقول ابن سيرين، وذلك حين يكون في غير وقته أو يكون سبباً في البرد أو انهيار العمران أو غير ذلك من الأضرار، وأشد ما يكون الضرر من يرى المطر في بيته ويكون له ضرر.
ونزول المطر مع الضرر في المنام قد يكون عذاباً من السلطان أو عطالة في الأعمال، وقد يدل ذلك على الضرر لمن يعملون في الهواء الطلق لقوله تعالى في سورة النساء (وَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِن كَانَ بِكُمْ أَذًى مِّن مَّطَرٍ أَوْ كُنتُم مَّرْضَىٰ أَن تَضَعُوا أَسْلِحَتَكُمْ).

عن اسامة حميد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *